حملحمل و ولاده

ما هو سبب حدوث الحمل خارج الرحم ؟

كيف يكون الحمل خارج الرحم ؟

“إن مصطلح الحمل المُنتبذ يُطلق فى حالة عدم انزراع البويضة المُخصَّبة في مكانها الصحيح داخل الرحم ،وهناك مصطلح شائع ايضا وهو الحمل خارج الرحم ،ففى الحالات السليمة للحمل يتم التصاق البويضة ونُموُّها داخل تجويف الرحم على عكس حالة الحمل خارج الرحم ،ففى تلك الحالة نُموَّ البويضة في المبيضين،أو في قناة فالوب أو البطن، أو عُنق الرحم ،مثل العديد من الحالات”

“فالكشف المُبكِّر عن الحمل خارج الرحم يقلل من مدى خطورته على المرأة ،فمن الممكن أن يتعرَّض العضو الذي انزرعت فيه البويضة المخصبة إلى التمزُّق ،ممَّا يترتب عليه حدوث نزيف داخلي في الجسم ،فإن النسبة التى تم حسابها لحدوث حمل خارج الرحم كانت حالة واحدة لكلِّ 50 حالة حمل ،وهذه الحالة تصاحب مُعاناة المرأة من التشنُّجات في أحد جانبي منطقة الحوض ،وايضا انقطاع دورة الشهرية ،بالاضافة الى حدوث نزيف مهبلى بشكل غير طبيعي ،وهنا تشعر المرأة بألم فى اسفل البطن و فى منطقة الحوض”.

ما هى اسباب حدوث الحمل خارج الرحم ؟

“يوجد العديد من الأسباب وايضا عوامل الخطر التي تمّ إثبات ارتباطها بحدوث حالة الحمل خارج الرحم، وهنا سنوضح تفصيلا جميع الاسباب والتى تكون مثل:-

  • حدوث اختلالات فى قناة فالوب:- تعد الاختلالات التشريحيّة لقناة فالوب هى السبب الرئيسى للزيادة من خطر التصاق الجنين في القناة بنسبة أكثر من باقي النساء ،فإذا تم استخدام عقار ثنائي إيثيل ستيلبوستيرول من قِبَل المرأ الحامل يكون هذا أحد أسباب حدوث تشوه خلقى باختلالات تكوينيّة في قناة فالوب لدى المولود الاثنى ،فالأطبَّاء يقومون بمنع استخدام هذا العقار للحوامل منذ فترة طويلة”.
  • الانتباذ البطاني الرحمي:- الانتباذ البطاني الرحمي ،تؤدى الاصابة به في بعض الأحيان إلى تكوُّن الأنسجة الندبيّة ،بالاضافة الى الالتصاقات التي قد تحول دون وصول البويضة المُخصَّبة إلى مكانها الطبيعى بالرحم ،لهذا فإن الاصابة بالانتباذ البطانى الرحمى تزيد من احتماليّة حدوث الحمل خارج الرحم”.
  • علية ربط قناة فالوب:- تلجاء العديد من النساء إلى إجراء عمليّة ربط قناة فالوب ،من اجل عدم الانجاب ،فأكثر من ثلث النساء الذين قاموا إجراء هذه العمليّة وحلمن يعد ذلك تعرَّضن للحمل خارج الرحم”.
  • الامراض الجنسيّة:- السبب الاول للإصابة بالأمراض الجنسيّة هو تعدد العلاقات الجنسية ،فالامراض الجنسية يُمكن أن تُؤدِّي إلى الحمل المُنتبذ “خارج الرحم”.
  • التقدُّم في العمر:- مع التقدُّم بالعمر تزداد فرصة التعرُّض لحالة الحمل خارج الرحم ،فإن النساء اللواتي تكون أعمارهنَّ فوق الأربعين عاما هم أكثر عرضة لحدوث هذه الحالة”.
  • أساليب تنظيم الحمل:-أثناء استخدام اللولب الرحمي يعد حدوث الجمل نادراً ،لكن في حالة حدوث حمل أثناء استخدام اللولب ،فتكون نسبة حدوث حمل خارج الرحم كبيرة”.
  • الاصابة بالعقم واستخدام علاجاته:- تزداد احتماليّة حدوث حمل خارج الرحم تتسبَّب الإصابة بالعقم ،بالاضافة الى ان بعض العلاجات والخاصة بعلاج العقم ،مثل التلقيح الصناعي تزيد من خطر حدوث حمل خارج الرحم”.
  • التدخين:- من ضمن عوامل خطر حدوث حمل خارج الرحم تدخين المرأة ،وخاصتنا عند اقترابها من حدوث حمل”.
  • الاحمال السابقة التى كانت خارج الرحم:- إن النساء اللواتي سبقوحدث لديهن الحمل خارج الرحم ،يكونوا أكثر عرضة لتكرار حدوث هذه الحالة مرة اخرى بما يقارب بنسبة 10 %”.
  • العمليات الجراحية القريبة من الرحم:- هناك العديد من العمليات الجراحية التى تزيد من خطر حدوث الحمل خارج الرحم ،وهي مثل { عمليّة إزالة الورم الليفي وعملية الولادة القيصريّة}”.
  • الاصابة بالعدوى والالتهابات:- هناك العديد من أنواع الالتهابات والعدوى التي تزيد من خطر حدوث حمل خارج الرحم ،وتكون مثل {التهاب البوق والتهاب الحوض} بالاضافة الى الأمراض المنقولة جنسيّاً  مثل {السيلان وداء الكلاميديا}”.

إقراء ايضا:

خطورة دوالى الساقين اثناء الحمل والوقاية منه

Aya Hammam

ايه همام: خريجة بكالوريوس تربية جامعة القاهرة ,, دبلومة فى علم الاجتماع وماستر فى الصحة النفسية والتغذية العلاجية ودبلومة الارشاد الاسري تهتم بالكتابة في ما يخص المراة والطفل

مقالات ذات صلة

0 0 أصوات
تقييم
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
0
أحب أفكارك ، يرجى التعليق.x
()
x