الصحة النفسية

خصائص الصحة النفسية مابين البيولوجيا والسسيولوجيا

الصحة النفسية مابين البيولوجيا والسسيولوجيا

الصحة النفسية وشأنها بعلم النفس عموما فهى محصلة الوقع البيولوجى منسوجا مع التركيب الاجتماعى فى علاقات تفاعل مستمرة بالغة الدينامية والتعقيد يتجاوز هذا الامر الطرح التقليدى للوراثة والبيئة الذى طرأت عليه تطورات هائلة نتيجة لفهمنا المتزايد للبنى الاجتماعية والياتها وللتقدم الهائل فى علم المورثات”.

“فلم يعد البحث يجرى راهنا عن بيئة عامة فضفاضة وغير محددة المعالم وشبه ثباتية وكما لم يعد يتناول معطيات علم الوراثة التقليدى تبعا لأعمال مندل الكلاسيكية ،وهو فى المقام الاول لم يعد يدرس هذه العلاقة من منظور ميكانيكى تراكمى {اثر الوراثة مضافا الى اثر البيئة} ويحدد نسب واوزان كل منهما”.

نقترح ايضا قراءة “العلاقة بين علم النفس العصبى والصحة النفسية

“فإن علم النفس والصحة النفسية هو وليد تزاوج البيولوجيا والسسيولوجيا او بتعبير اخر هو ذلك المجال الذى تحدد البيرلوجيا ارضه واسسه بينما تحدد السسيولوجيا جدرانه وسقفه فالصحة النفسية مهما كانت تجلياته {معرفيا او عاطفيا او سلوكيا} تقوم على نشاط الكيان البيولوجى والفصل بين العقلى والجسدى ،العصبى هو الى حد بعيد فصل زائف حتى اكثر حالات النفس البشرية نبلا وسموا مشروطة بمرتكزاتها البيولوجية المتعلقة بكمياء الدماغ او بالرصيد الوراثى ونوعيته”.

“كذلك فان تجليات النفس البشرية لا تتم فى فراغ بل هى مشروطة بمحيطها الحيوى فى كامل ابعاده وهو الذى يشكلها ويقننها فالنمو مثلا لا يحدث فى مختبر للتجارة بل يتم فى وضعيات الحياة العادية على اختلاف دوائرها بدءا بالاسرة والحى والاصدقاء والعمل وانتهاء بالاطر الاجتماعية الثقافية العامة”.

إقراء ايضا:

العلاقة بين علم النفس العصبى والصحة النفسية

Aya Hammam

ايه همام: خريجة بكالوريوس تربية جامعة القاهرة ,, دبلومة فى علم الاجتماع وماستر فى الصحة النفسية والتغذية العلاجية ودبلومة الارشاد الاسري تهتم بالكتابة في ما يخص المراة والطفل

مقالات ذات صلة

0 0 أصوات
تقييم
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
0
أحب أفكارك ، يرجى التعليق.x
()
x